صحيفة روسية: مصر على شفا حرب مع إثيوبيا.. وتُجري مقارنة بين القوة العسكرية للبلدين وتؤكد: «لا مقارنة»

نجوم مصرية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

في ظل التطورات الخطيرة التي تشهدها الأزمة بين وإثيوبيا على خلفية تدهور المفاوضات بين البلدين بشأن بناء سد النهضة وتأثيره على مياه النيل، وحصة القاهرة من المياه، ومل تبعها من تصريحات بين البلدين، خاصةً من الجانب المصري سواء الرسمي أو الشعبي، بل للتلويح بشأن كل الخيارات متاحة للحفاظ على الحصة التاريخية لمصر من المياه، في هذا الصدد توقّعت صحيفة “فزجلياد” الروسية احتمالية اندلاع حرب جديدة في أفريقيا، بين مصر وإثيوبيا.

وعبر موقعها الإلكتروني، نشرت “فزجلياد”، تقريراً أول أمس الخميس، أشارت فيه، إلى أن مصر على شفا حرب مع إثيوبيا، انطلاقًا من رغبة الأخيرة في بناء سد كبير ومحطة لتوليد الطاقة الكهرومائية على نهر النيل، مؤكدة بأن هذا الأمر يعتبر بالنسبة لمصر، بدون مبالغة مسألة حياة أو موت، في الوقت الذي تعتبره أديس أبابا فكرة وطنية جديدة.

كما أضافت الصحيفة الروسية، بأن بعض القوى السياسية في مصر تدعم علنًا، البدء في تنفيذ عمليات عسكرية ضد إثيوبيا، خاصةً وأن تنفيذ المشروع يُهدد بترك مصر بدون موارد مائية وبالتالي طاقة، وهو ما تخشاه القاهرة من أن بناء السد وما يتبعه من خطوة تخزين للمياه، سيؤدي إلى تأثيرات سلبية، أبرزها:

  • التأثير على حصتها من مياه النيل.
  • تدمير مساحات من الأراضي الزراعية.
  • عدم توفير مياه شرب كافية لسكانها الذين تجاوزوا 100 مليون، ويعانون بالفعل من نقص في الموارد المائية.

طبيعة ميزان القوى بين البلدين

أما بالنسبة للقوة العسكرية بين البلدين، فأشارت الصحيفة الروسية، بأنه لا يوجد مقارنة فالكفة تميل لصالح مصر، إلا أن الصراع المصري مع دولة أغلبيتها مسيحيين، من شأنه أن يتحوّل إلى مشكلة خطيرة أخرى بالنسبة لمصر.

 

إقرأ أيضاً

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عربى اليوم ، صحيفة روسية: مصر على شفا حرب مع إثيوبيا.. وتُجري مقارنة بين القوة العسكرية للبلدين وتؤكد: «لا مقارنة» ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

محمد المطري

0 تعليق