عاجل “هددوا ونفذوا”.. وكالات أنباء عالمية تؤكد مقتل الرئيس اليمني علي عبدالله صالح وآخرين من المقربين منه والتفاصيل الكاملة

نجوم مصرية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وقعت تطورات جديدة في الأزمة اليمنية منذ أول أمس السبت، حيث قام الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح باجتياح باليمن واحتلال الكثير من الوزارات الهامة، وتخليصها من أيدي الحوثيين، وتم تداول أنباء عن مقتل وإصابة ما يقرب من 300 شخص من جماعة الحوثي بل وتم أسر آخرين ووضع قوات حزب علي عبد الله صالح يدها على وزارة الدفاع والداخلية ووزارة المالية والبنك المركزي وعدد آخر من الوزارات والمصالح، ووقعت هذه الأحداث بشكل مفاجئ بالرغم من وجود تحالفات سابقة بين قوات صالح وقوات عبد الملك الحوثي.

أنباء عن مقتل علي عبدالله صالح

وبالأمس قامت جماعة الحوثي بالتهديد رسمياً بقتل علي عبدالله صالح.
وقالوا في بيان لهم ألقاه زعيم جماعة أنصار الله.
أنهم كانوا يؤخرون مقتل صالح حتى يتبين لليمنين خيانته على حد قولهم،
أما الآن وقد ظهر هذا جلياً فقد انتهى الأمر، وتبين للجميع حقيقته، وذلك حسب بيانهم.
واليوم تم تفجير منزل الرئيس اليمني المخلوع، وتواترت أنباء عن مقتله وآخرين مقربين منه.

ومنذ قليل أكدت وكالة أنباء روسيا اليوم ومصادر إعلام إيرانية ويمنية عن مقتل الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح، وأفادت تلك الأنباء أنه تم مقتله أثناء فراره من صنعاء بعد التطورات الأخيرة.كما أكدت وكالة مهر للأنباء وذلك نقلاً من مصادر يمنية عن مقتل اثنين من مساعديه معه، وهما ياسر العواضي وعارف زوكا، وقتلا معه أثناء فرارهم من صنعاء، ومن جهة أخرى نفت مصادر بحزب المؤتمر الذي يرأسه صالح من يتم تداوله عن مقتله. كما أكدت وكالة رويترز العالمية أن جماعة الحوثي فجروا منزل الرئيس اليمني علي عبدالله صالحن وأشاررت منظمة الصليب الأحمر أن عدد القتلى في صنعاء من أول أمس وصل 125 بخلاف 238 مصاب آخر.

إقرأ أيضاً

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عربى اليوم ، عاجل “هددوا ونفذوا”.. وكالات أنباء عالمية تؤكد مقتل الرئيس اليمني علي عبدالله صالح وآخرين من المقربين منه والتفاصيل الكاملة ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

محمد المطري

0 تعليق