البرلمان : تكوين غرفة عمليات لتسجيل كل من يرغب في القتال في فلسطين
البرلمان : تكوين غرفة عمليات لتسجيل كل من يرغب في القتال في فلسطين

طالب برلمانيون, بتكوين غرفة عمليات من داخل البرلمان من اجل تَدْعِيمُ القضية الفلسطينية على خلفية نقل السفارة الأمريكية للقدس.

وأعلن البرلمان رفضه الأمر الذي سبقه تسمية القدس عاصمة لإسرائيل, ودعا الشعوب الإسلامية والعربية للانتفاض والخروج في مسيرات هادرة للتأكيد بأن لا تفريط في القدس. وحمل رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان الطيب مصطفى, أَثناء الجلسة أمس، مسؤولية ما يجري بالقدس إلى من أسماهم (بالمنبطحين) من أبناء الجيل الحالي الذين يريدون الحفاظ على كرسي السلطة بدلاً من الدين.

ومن جانبه تخوف رئيس البرلمان إبراهيم أحمد عمر, من حسم القضية لصالح الدولة الصهيونية بعد الاتفاقية التي ذكــر إنها وقعت في الخفاء والعالم يدعي الحرية والديمقراطية ويقف متفرجاً، وقطع بعودة القدس. واضاف: (لن تقف أمامنا أي اعتبارات سياسية أو أمنية) ودعا البرلماني محمد علي بابكر، لخصم راتب يوم من كل نائب دعماً لفلسطين، بينما طالب البرلماني أحمد عيسى هيكل، تكوين غرفة عمليات تقاتل لتسجيل كل من يرغب في القتال في فلسطين وذكـر: (أنا زول سجلو اسمي).

صحيفة الانتباهه

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عربى اليوم ، البرلمان : تكوين غرفة عمليات لتسجيل كل من يرغب في القتال في فلسطين ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : النيلين